إذا كنت لا تجد بحثك في موقعنا يمكنك طلبه منا الأن. لدينا فريق كامل في مختلف المجالات ويمكننا إنجاز بحثك باللغتين العربية والإنجليزية كامل مع المراجع. كما يمكننا توفير خدمات الترجمة بأسعار منافسة.
تواصل معنا الآن عبر الواتس 201118865884

ما هى مكونات البحث العلمي؟

ما مكونات البحث العلمي؟

يتألف البحث العلمي من مجموعة من العناصر، والتي تهدف في النهاية للوصول لنتائج علمية ذات براهين أو قرائن واضحة، وسوف نوضح ذلك فيما يلي:

  • العنوان: عنوان البحث العلمي هو البداية التي تنظم باقي منظومة البحث، ومن الأمور الهامة أو الاشتراطات التي يجب أن تتوافر فيه أن يكون واضحًا ومُدققًا من الجانب اللغوي؛ بمعنى خلوه من أخطاء الكتابة بنحو عام، وكذا أن يعبر عن المتن الداخلي للبحث، وأن يكون مُختصرًا من حيث عدد كلماته.
  • المقدمة: المقدمة عبارة عن توضيح لأوجه الدراسة بشكل عام، مع تلميح الباحث لتناول هذه الدراسة من قبل، ولكن لم تكن بالصورة المطلوبة في حالة وجود دراسات سابقة، ومن الممكن أن يدعم الباحث مقدمة البحث بآية قرآنية أو حديث نبوي أو قول شهير... إلخ، ولكن من المهم أن يكون ذلك ذا صلة بموضوع البحث.
  • الإشكالية: جزء الإشكالية يتمثل في توضيح لطبيعة ظاهرة أو مشكلة الدراسة، ويكون ذلك في عدد قليل من السطور، وحجم الإشكالية نصف صفحة أو يزيد قليلًا.
  • منهج البحث العلمي: المنهج يعني الطريقة والأسلوب المنضبط، ومنهج البحث العلمي عبارة عن خطوات لدراسة ظاهرة معينة، ووفقًا لتوجهات محددة، ومن أبرز المناهج المستخدمة في الأبحاث العلمية كل من: المنهج الاستنباطي، والمنهج الوصفي، والمنهج التحليلي، والمنهج الفلسفي، والمنهج الكمي.
  • حدود البحث: حدود البحث العلمي تشمل كلًّا من الحدود المكانية، والحدود الزمانية، ويُمكن أن يضاف إليها عنصر عينة الدراسة في حالة تتطلب البحث لمجموعة من المبحوثين؛ بهدف إجراء دراسة واستشفاف معلومات منهم.
  • أهداف البحث: تُعد أهداف البحث العلمي من أهم العناصر في الرسائل العلمية، ويُقصد بها ما يرجو الباحث أن يتحقق في نهاية الدراسة، وهي ترتبط ارتباطًا وثيقًا بجميع الأجزاء المكونة للرسالة.
  • أهمية البحث: وأهمية البحث على الوجه العام تتمثل في أسباب اختيار موضوع الدراسة، ويضع البحث أهمية البحث في جزء مستقل أو في مقدمة البحث.
  • مُحتوى البحث: المُحتوى البحثي يتكون من عدد من الأبواب، وينبثق منها فصول ومباحث على حسب الحاجة.
  • الدراسات السابقة: وهي مؤلفات تتناول قضية البحث، سواء بشكل مباشر أو غير مباشر، ويتم تضمينها للبحث أما بهدف توضيح وتوثيق أفكار الباحث، أو للمقارنة بينها وبين الرسالة الحالية.

 

 

  • النتائج والتوصيات والمقترحات: نتائج البحث العلمي تمثل ما خلُص إليها البحث من نقاط، ويكون ذلك في ضوء الفرضيات وتساؤلات البحث، وكذا من خلال المُحتوى المطروح سلفًا، أما التوصيات فهي عبارة عن أفكار تساهم في حل مشكلة البحث، وبالنسبة للمقترحات فهي عبارة عن رؤوس لموضوعات في نفس توجهات البحث، ويدعو الباحث غيره من الباحثين؛ من أجل تفصليها في أبحاث أخرى.
  • الخاتمة والمراجع: تُعد الخاتمة بمثابة آخر أجزاء البحث العلمي، وهي محدودة من حيث الحجم، ويوضح فيها البحث نبذة عامة عن موضوع البحث والجهود التي قام بها، ومع عرض مختصر لأهم النقاط في النتائج والتوصيات، أما المراجع فهي جميع الكتب والمؤلفات التي قام الباحث بالاقتباس منها.

إرسال تعليق

0 تعليقات